الف امراة ايزيدية مايزلن محتجزات لدى داعش
نشر بواسطة: Tariq
السبت 06-10-2018
 
   
وكالات

اعلن رئيس المجلس المركزي للأيزيديين في ألمانيا ارفان اورتاك، بعد فوز الناشطة الأيزيدية نادية مراد ب‍جائزة نوبل للسلام عام 2018 ، أنه لا يزال هناك 1000 امرأة محتجزة لدى تنظيم داعش الإرهابي.


وقال ارفان اورتاك في تصريحات نشرتها صحيفة هيلبرونر ستيمي، اليوم السبت، انه "لا يزال هناك نحو 1000 امرأة في أيدي داعش"، مبينة "إنهن يتعرضن للاستعباد والاعتداء".


وحصلت مراد، التي تعرضت للاختطاف والاغتصاب على يد مسلحي داعش، على الجائزة تقديرا لعملها في التحدث ضد الإرهابيين، وحصلت على الجائزة بالمشاركة مع طبيب أمراض النساء الكونغولي، دينيس موكويجي.

وقال أورتاك "نادية تستحق أكثر من هذه الجائزة.. على مدى السنوات الأربع الماضية، كانت تسافر بلا كلل لإعلام الناس بمصير الأيزيديين وغيرهم من ضحايا داعش".


واحتُجزت مراد لعدة أشهر من جانب تنظيم داعش في عام 2014 وتعرضت للاعتداءات الوحشية، حتى تمكنت من الهروب بعد ثلاثة أشهر.


وهي تعيش الآن في ألمانيا وتناضل من أجل مقاضاة زعماء تنظيم داعش الارهابي أمام محكمة دولية.

 
   
 



اقـــرأ ايضـــاً
نادي السرد في الاتحاد العام للادباء والكتاب في النجف ، يحتفي بثلاثية محطات ويقيم حفل توقيع للرواية السبت 20-10-2018
اندلاع حريق في مخزن للسجاد والمفروشات وسط بغداد
اعتقال زوجة ما يسمى بـ"المسؤول الأمني لداعش" في الموصل
السعودية تعلن سبب وفاة الصحافي جمال خاشقجي
شمس بلون أسود..قصة بقلم: عبـدالله زغــلي -المغرب
محافظ الديوانية يوجه مدراء الدوائر بتجاهل وسائل الاعلام و(حقوق) يعتبره انتهاكاً وقمعاً للحريات وسابقة خطيرة
الصعود الصوفي بمصر.. ظهير سياسي بلا أنياب
بي بي سي: قائد فريق تصفية خاشقجي خبير بالتجسس الإلكتروني
محررة مقالات خاشقجي: الرواية السعودية هراء
السعودية: التحقيقات أظهرت وفاة خاشقجي خلال شجار
مصدر سعودي: ولي العهد لم يعلم بما جرى لخاشقجي بشكل محدد
مسلحون تابعون لمركز الرافدين للحوار يعتدون على صحفي في النجف
 


اشترك معنا في النشرة البريدية للموقع ليصلك جديد الموقع من الاخبار والمقالات المنوعة على بريدك الالكتروني