أنجلينا" و"براد" إنفصلا عاماً ونصف العام ويطلقان بعد أسابيع
نشر بواسطة: Tariq
الثلاثاء 10-04-2018
 
   
وكالات

الطلاق بين أشهر زوجين في هوليوود بات واقعاً. "أنجلينا جولي" (42 عاماً) و"براد بيت" (55 عاماً) قررا أخيراً الطلاق رسمياً بعد إنفصال دام عاماً ونصف العام، مما أسقط إشاعات سرت عن نية لديهما لتجاوز الإشكال الذي فرط عقد الشراكة بينهما بفعل خيانة إرتكبها هو، ولم تستطع هي تجاوزها أو مسامحته على فعلته التي ضبطتها بنفسها ومع إمرأة أقل منها جمالاً بكثير، لكنها لم تتحدث عنها أكثر ولم تكشف إسمها لأحد.

الفريقان القانونيان اللذان يمثلانهما وضعا أسس الإتفاق على كامل تفاصيل إجراءات الطلاق التي تعلن خلال أسابيع قليلة يكون بعدها الطلاق رسمياً بينهما. ومن أسسه التي تم الإتفاق عليها بعد معركة قضائية طويلة، تقاسم حضانة الأبناء الستة (مادوكس- 16 عاماً، باكس – 14 عاماً، زهرة – 13 عاماً، شايلوه – 11 عاماً، التوأم فيفيان ونوكس – 9 سنوات) بينهما، والتعهد ببقاء العلاقة طيبة، خصوصاً عدم التطرق إلى حادثة الخيانة في أي وقت وأي ظرف، مع تجاهل التعليق على حيثيات علاج "براد" من الصدمة العاطفية التي تعرض لها بمعدل ساعتين أسبوعياً في إحدى العيادات المتخصصة لتجاوز آثار الطلاق على يومياته، رغم أن المعروف عن أهالي "أوكلاهوما" وهو منهم، كونهم يتمتعون بشخصيات صلبة لا تنحني أمام الأزمات الصعبة.


"ويليام برادلي بيت" عاش حياته المهنية والشخصية طولاً وعرضاً، وبدا دائماً متماسكاً يعرف ماذا يريد، ويتخذ قرارات جريئة على أكثر من صعيد. ولطالما إعترف بأن وسامته جرّت عليه مشاكل وعلاقات حوّلت مسار حياته في إتجاهات عكس البوصلة الشخصية له. ففي عز نجوميته عام 2000 إرتبط بزميلته الممثلة "جنيفر أنستون" على أساس حب عاصف وملتهب، وبقيا معاً خمس سنوات، وما إن ظهرت "أنجلينا"حتى قلبت حياته رأساً على عقب فترك من أجلها "جنيفر" التي عادت وظهرت على الساحة تاركة الممثل الذي إرتبطت به لأشهر، وهي تُمنّي النفس بإستعادة حبيبها الذي إصطادته منها أنجلينا، وكاد كيد النساء يفعل فعله ويعود "براد" إلى حبه الأول لولا أن أحد عارفي النجم أكد أنه على علاقة قوية وجدية بأجمل إمرأة على الإطلاق ولم يُسمّها، بل لم يشر إلى ما إذا كانت من وسط هوليوود أو من خارجه.


"براد" المخطئ على الأرجح بحق "أنجلينا"والسبب في إنفصالهما عام 2016 (شهر أيلول/سبتمبر)، رفض التعليق على ما أثارته صحيفة "صن" البريطانية، عن علاقة حميمة وجادة بين "أنجلينا" وثري أميركي في الستين مع وسامة تضاهي نجوم السينما، وما زالت سراً من أسرارها، حيث تصر على أن همها الأول هو الأبناء الستة الذين تعتبرهم أهم ثروة تمتلكها في هذه الحياة.

 
   
 



اقـــرأ ايضـــاً
أعضاء بالكونغرس يطالبون تركيا بالإفراج عن قس أميركي
منظمة: تستر على مقتل العشرات في الموصل
في كربلاء... استكمال الاستعدادات الامنية لزيارة النصف من شعبان
قائد الجيش الإيراني: إسرائيل ستزول بعد مدة اقصاها 25 عاما
الانواء الجوية: امطار ليلية وزوابع رعدية وانخفاض لدرجات الحرارة
برلين.. إخلاء عشرات الآلاف لتفكيك قنبلة قديمة
الخارجية الأميركية تصدر تقريرها السنوي عن حقوق الإنسان
ترامب يرحب بوقف كوريا الشمالية تجاربها الصاروخية والنووية
كردستان العراق: ال البرزاني وسياستهم القذرة تقود الى ثورة عارمة
بالوثائق.. مليار دولار مخصصة للأدوية ومادة التخدير “تختفي” بظروف غامضة في وزارة الصحة
النزاهة : اعادة ملكية عقار في كربلاء بقيمة 150 مليار دينار الى الدولة
العبادي :لن نرحم الفساد والفاسدين مثلما لم نرحم داعش
 


اشترك معنا في النشرة البريدية للموقع ليصلك جديد الموقع من الاخبار والمقالات المنوعة على بريدك الالكتروني