لِما تفرقنا ..بقلم:لؤي الشقاقي
نشر بواسطة: admin
الخميس 10-08-2017
 
   


لِما تفرقنا ... لِما الاقدار لم تحنوا علينا

لِما بعد كل هذا الحب ... كَالاعداءِ صِرنا

أيعقلُ اننأ بأيدينا قتلنا الحبَ فينا

وصارَ البُغض مكتوباً علينا

ولم نكد نبدأ حتى انتيهنا

و أوئدنا محبتنا ولم نأسف ولم نحزن عَلينا

ولم نندم على ماكان منا

تألمنا ولكن مابكينا

ولم نرجع لانفسنا ولم نسمع لقول المصلحين

أما كان الطريقُ يجمعنا كلينا

فلما فجاج الارض قد ضاقت علينا

اضعنا الطريقِ وما اضعنا .. واتهمنا الاخرينا

وقفنا وَكَالاضداد صرنا .. وعدنا من حيثُ اتينا

ولو أنا سمعنا لصوت العقل فينا ...

وأعطينا لانفسنا مجالا ولم نسأل ايُنا المخطئ فينا

لكنا الان نستضل بفيئ حبً ولم نخسر سنينا

تذكرتِ فقط ما كان مني .. ولم تراعِ حبنا

وما اتقيتِ الله فينا

ان أكُ قد اسأت اليك .. فقد اسأتي الى كلينا

وان رمتِ صرمي فكفي .. فقد صرمتينا كلينا

ان اسأت اليكِ بقدر صاعً ... فبهجرك رددتِ الصاع  صِيعانٌ علينا

وان اكُ قد جرحتكِ أنتِ وحدك ... فأنت بردكِ قد قتلتينا كلينا

احقاٌ كما الاغراب عدنا .. ولم نعرف بعضنا لما التقينا

بأيدينا قتلنا روحنا والحب فينا

ولم نأسف ولم نبكي علينا

اسأل الله ان يجمع شملنا ويبث فينا

حبٌ به نحيا كلينا

 
   
 



اقـــرأ ايضـــاً
الاعلان عن الفائزين بجائزة شيفا كردي وتكريم المؤسسات المعنية درع اعلام تحرير الموصل
موت الإله .. ملحمة..إبراهيم أمين مؤمن
قصة قصيرة جدا_____ قبر الخيانة..بقلم: اسعد عبدالله عبدعلي
ادارة مطار كربلاء الدولي تباشر بدفن الآبار الارتوازية الموجودة في موقع المطار‎
في الذكرى العشرون لوفاة شاعر العرب الاكبر حفيدة الجواهري
هيئة النزاهة تؤكِّد استقلاليَّتها ونأيها عن التجاذبات السياسيَّة وتلزم ملاكاتها المتقدِّمة بالتعهُّد بعدم الترشيح للانتخابات القادمة
المالكي يدعو لمحاسبة من يتسبب بالتجاوز على الممتلكات العامة ويطالب بفتح تحقيق عاجل بما حدث موخراً في ملعب كربلاء
السعودية-- نرفض أي تقارب مع إيران
جدل "المساواة في الإرث" في تونس تتردد أصداؤه في مصر
تغريدة أوباما عن العنصرية هي أكثر التغريدات إعجابا في تاريخ تويتر
وثائقي بي بي سي: أمراء آل سعود "المخطوفون"
انتقادات أمريكية للسعودية والبحرين وتركيا لـ(تضييقها على الحرية الدينية)
 


اشترك معنا في النشرة البريدية للموقع ليصلك جديد الموقع من الاخبار والمقالات المنوعة على بريدك الالكتروني